in ,

الوردي يلوح بالقضاء في وجه شباط

 

يبدو أن الزوبعة التي اثيرت حول تصريحات الأمين العام لحزب الاستقلال حميد شباط في برنامج "90 دقيقة للإقناع" على قناة ميدي 1 الخميس الماضي حين قال أنه توصل بوثيقة، هي عبارة عن رسالة توصل بها من الطالبي العلمي المنتمي لحزب التجمع الوطني للأحرار والذي كان مشاركا في ذات البرنامج، تبيّن أن الوزير المكلف بالعلاقة مع البرلمان، الحبيب الشوباني، "أحال وثيقة على وزير الصحة، الحسين الوردي، تثير فسادا ماليا وإداريا داخل كلية الطب والصيدلة بالدار البيضاء" لن تقف عند رد سياسي وحيد.

حيث قال هذا الصباح الحسين الوردي في بلاغ صادر عنه أن شباط وجه إليه خلال هذا البرنامج٬ "اتهامات مباشرة مع ذكر صفته٬ حول رسالة مجهولة٬ غير مؤرخة (…) وبالتالي فليست لها أية حجية قانونية٬ ولا تملك بحكم القانون أن تكون وثيقة للاستشهاد بها".مشيرا أيضا إلى أن "هذه الرسالة توصل بها الحبيب الشوباني٬ وزير العلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني ٬ في فبراير 2012٬ ليحيلها علي. و بعد قراءتي لها لم أجد فيها أدنى إشارة إلى شخصي٬ لا من قريب ولا من بعيد٬ لا تصريحا ولا تلميحا"٬ مشيرا إلى أنه قام بدوره بإحالتها على عميد كلية الطب والصيدلة بالنيابة.

الوردي تساءل أيضا عن "السر والغاية وراء إثارة هذا الموضوع الآن٬ وعن دوافعه الخفية٬ إذ أن المنطق السليم كان يفرض الكشف عن هذا الأمر في فبراير 2012٬ أي قبل 10 أشهر".و قال "إنني أنزه نفسي عن كل ما من شأنه أن يخدش صورتي٬ وأقول لكل من يؤمن بدولة المؤسسات أن هناك مؤسسة للقضاء في بلادنا٬ وهي الكفيلة بإثبات الحق ونصرة ذويه٬ وزجر الباطل وأصحابه".مؤكدا بأنه يحتفظ وحزبه بكافة الحقوق القانونية والمشروعة في المتابعة القضائية إذا لم يعتذر حميد !!

في ذات السياق صرح رفيق الحسين الوردي في حزب التقدم و الاشتراكية وزير السكنى و التعمير و سياسة المدينة  محمد نبيل بنعبد الله، أن ما جاء على لسان حميد شباط، الأمين العام لحزب الاستقلال بخصوص وزير الصحة، الحسين الوردي، ضمن برنامج "90 دقيقة للإقناع" لقناة ميدي1تيفي، يعدّ "مستوى متدنيّاً جدا في عالم السياسة".واعتبر بنعبد الله أن الطريقة التي عبر بها شباط على الرسالة التي مده بها الطالبي العالمي "فيها حسابات سياسية، خصوصا بعد أن تحدث شباط عن الخطوة التي أقدم عليها الوردي، بخفض أسعار الدواء، والتوجهات التي بلورها وزير الصحة في القطاع، والتي يبدو أنها لا تعجب شباط".

ونفى الأمين العام لحزب التقدم والاشتراكية بأن يكون وزير الصحة هو المعني بالفساد داخل كلية الطب والصيدلة بالدار البيضاء" وفق تعبير شباط، "المعنيون هم مسؤولون حاليون، ومازالوا يمارسون مهامهم" يورد بنعبد الله.. كما انتقد "تسرع شباط في كيل الاتهام لوزير الصحة"، لأنه "كان على الأمين العام لحزب الاستقلال التأكد من معلوماته قبل إصدار موقف بشأنها".

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مورينيو يغادر ريال مدريد في يونيو 2013

اغماء ياسمينة بادو بعد نشر وثائق تؤكد امتلاكها لشقتين فاخرتين في باريس