in ,

المحكمة العسكرية بالمغرب تدين جنديا بتهمة افشاء اسرار عسكرية.

 

نشرت جريدة الصباح خبرا مفاده أن المحكمة العسكرية الدائمة للقوات المسلحة الملكية قضت حكما بالحبس لمدة سنة نافذة في حق جندي يعمل بثكنة الفوج التاسع عشر للمشاة التابع للقوات المسلحة الملكية بزمور، بتهمة إفشاء أسرار مهنية ومخالفة ضوابط عسكرية عامة طبقا للفصلين 178 من قانون العدل العسكري و446 من قانون المسطرة الجنائية.

و حسب مصادر الجريدة فإن الجندي اعترف في المحاضر التي وقعها بأنه تلقى اتصالات هاتفية من شخص مجهول بالصحراء، وبأن الأخير طلب منه تزويده بمعلومات عن المسافة الفاصلة بين المراكز الحدودية الموجودة بالمنطقة، ووضعية الجنود وعن شخصيات وعقليات رؤساء المراكز الحدودية.

الجريدة نقلت أيضا عن محاضر الحادث ان الشخص الذي طلب من المتهم المعلومات أخبره  بأنه من رحالة المنطقة، ويريد معرفة أحوال المراكز الحدودية قصد إدخال قطعان من الإبل والماعز عبر الحدود إلى المغرب، انطلاقا من البلدان المجاورة لاسيما الجزائر ومالي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

روسيا تمنع “براءة المسلمين” من العرض

الطاوسي يستنكر أفعال عادل تاعرابت و يقول بأنها ليست من شيم المغاربة.