,

بنكيران ممثلا للمغرب في مؤتمر القاهرة، و الملك يدعو لنبذ التطرف في رسالة موجهة للمؤتمر

 وجه الملك محمد الساددس اليوم رسالة إلى المشاركين في مؤتمر القمة الإسلامي الثاني عشر عشر المقام بالعاصمة المصرية القاهرة تلى مضامينها رئيس الحكومة المغربية عبد الإله بن كيران بصفته ممثلا لصاحب الجلالة.

و من بين ما جاء في الرسالة الملكية تذكير جلالته للمشاركين بالوضعية السياسية التي تعيشها المنطقة العربية و الإسلامية حيث قال يعاني العالم اليوم من أزمات معقدة٬ حيث تتعرض قيم التسامح والتعايش والحق في الاختلاف٬ لأسوإ مظاهر الانتهاك لفائدة تغدية نزوعات التطرف والإقصاء٬ واهتزاز المرجعيات القيمية٬ وذلك ما يجعل عالمنا مفتوحا أمام كل أشكال العنف وانتشار بؤر التوتر والإرهاب”

و أضاف بأن الامة العربية مطالبة “وأمام هذه الأوضاع المتفاقمة ٬ فإن الأمة الإسلامية مطالبة اليوم٬ وبحكم رسالتها الحضارية٬ بتقديم مساهمة فعلية وجريئة تجيب عن الأسئلة المطروحة والمخاوف الراهنة٬ وتساهم في الازدهار التنموي لكافة الشعوب٬ في ظل التعايش والمساواة والوئام” مشددا على ان خطوات الإصلاح لن تتسنى للامة إلا بـ “تفعيل قيمها المثلى المنبثقة من مرجعيتها المقدسة٬ ومن ترسيخ روابطها الاجتماعية وإنجازاتها الحضارية وعبقرية أبنائها وتسامحها مع كل الديانات والثقافات”  و ذلك من أجل “أن ترقى هذه المساهمة إلى نموذج قادر على كسب رهان الانفتاح الإيجابي والحوار البناء مع كل مكونات المجتمع الإنساني٬ من مجموعات إقليمية وتكتلات اقتصادية ومختلف الديانات والثقافات”

و أضاف بأنه “لن يكتب لهذا النموذج النجاح المأمول إلا بانخراط جماعي في تفعيله٬ من خلال تعبئة مواردنا الطبيعية والبشرية المتنوعة والمتكاملة٬ التي تزخر بها بلداننا ٬ وبأن نعول على قدراتنا الذاتية مع الكف عن تبرير أزماتنا بأسباب خارجية، مؤكدا بقوله “وإننا لندعو منظمتنا للعمل على تجسيد هذه المساهمة النموذجية٬ كما نؤكد التزام المغرب بالانخراط الكامل فيها”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *