,

المغربية ابتسام لشكر تتعرى في فرنسا

بعد المصرية علياء المهدي، لجأت ابتسام لشكر، الناشطة المغربية في الحركة البديلة من أجل الحريات الفردية المعروفة بحركة “مالي” او ما يصطلح عليه في المغرب بـ “وكّالين رمضان”،، إلى تعرية جسدها  في إحدى الوقفات الاحتجاجية في فرنسا، يوم 27 يناير الماضي، مع منظمة “فيمن” , مساندة لفكرة الزواج للجميع، حسب ما يظهر في صورة نشرتها على صفحتها على الفايس بوك,حيث بدت لشكر، في الصورة، وهي تشرع في تعرية الجزء العلوي من جسدها.

يذكر ان حركة “مالي” و التي تنتمي اليها المغربية “لشكر” من المطالبين بإلغاء تجريم “المثلية” الجنسية في المغرب و افطار رمضان.

2 Comments

Leave a Reply

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *