,

انفجار بأحد الفنادق الليبية المصنفة 5 نجوم، قبل أيام من احتفالات الثورة

أعلن أحد قيادي كتائب الثوار بمدينة درنة شرق العاصمة الليبية طرابلس أن انفجارا وقع ليلة الأربعاء في فندق بالمدينة تسبب بأضرار مادية جسيمة، لكنه لحسن الحظ لم يسفر عن خسائر في الأرواح.

المتحدث و الذي ينتمي إلى كتيبة شهداء بوسليم أكد أن انفجارا سجل لعبوة ناسفة في بوابة فندق من فئة خمس نجوم في مدينة درنة، موضحا أن الانفجار أسفر عنه تحطم العديد من الواجهات الزجاجية للفندق بالإضافة للنوافذ، وتدمير سيارتين على الأقل في المكان وتضرر سيارات أخرى.

و أضاف أن حالة من الذعر عمت أوساط النزلاء والعاملين بالفندق بسبب تأثير الانفجار الذي لم يسفر عنه أية أضرار بشرية.

للإشارة فكتيبة شهداء بوسليم وهي إحدى كتائب الثوار تعمل خلال هذه الأيام على تأمين مداخل ومخارج المدينة وتقوم بتسيير دوريات داخلها بسبب الفراغ الأمني الذي تشهده، وذلك قبل ثلاث أيام فقط من بدأ الاحتفال بالذكرى الثانية لثورة السابع عشر من فبراير 2011 التي أسقطت نظام العقيد الليبي المغتال معمر القذافي.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *