,

بطل أولمبي جنوب إفريقي يجهز على صديقته بالخطأ، يوم عيد الحب و القبل

و من الحب ما قتل، أصبحت المقولة واقعا و حقيقة، فقد ذكرت وكالة رويترز ، أن صديقة العداء الجنوب أفريقي أوسكار بيستوريوس ، رغبت بمفاجأة خطيبها العداء الشهير أوسكار بمناسبة عيد الحب، فتسللت الى منزله، ولكنه أطلق الرصاص عليها ظنا منه أنها لص دخل المنزل لسرقته .

و قالت مصادر أمنية بجنوب افريقيا أنها ” تلقت اتصالا هاتفيا في ساعة مبكرة من صباح اليوم الخميس تفيد بسماع دوي رصاص في منزل العداء الجنوب أفريقي أوسكار بيستوريوس وهو أول عداء من ذوي الاحتياجات الخاصة شارك في الألعاب الأولمبية الصيف الماضي في لندن،  وعند وصول رجال الإسعاف وقعوا على جثة لفتاة شابة” مضيفة  “وجدنا مسدسا من طراز 9 ملم في موقع الحادث وتم اعتقال رجل في 26 من عمره كما تبين أن الضحية أصيبت بأربع رصاصات”.

كما ذكرت وسائل الإعلام الجنوب أفريقية فإن بيستوريوس أصاب صديقته ريفا ستينكامب بالرصاص في الذراع والرأس. وفي البداية أشارت وسائل الإعلام إلى أن الرياضي الشهير أطلق النار خطأ على صديقته التي أرادت أن تعد له مفاجأة بمناسبة عيد الحب إلا أن الشرطة دحضت هذه المعلومات مؤكدة أنها سجلت سابقا شجارات عائلية في منزل بيستوريوس وقد استجوبت الشرطة جيران الرياضي الذين أكدوا أنهم سمعوا في وقت سابق من السهرة وقبل سماع إطلاق النار أصوت شجار متأتية من منزل بيستوريوس، وبناء على هذه المعلومات قررت الشرطة رفض الإفراج عن المتهم بكفالة، إلى حين اعداد تقرير لإدانة المتهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *