,

أمير قطر في خطاب تنحيه .. ما سعيت للسلطة أبدا لغاية في ذاتها

خطب أمير قطر المتنحي عن حكمه لصالح ابنه، حمد بن خليفة آل ثاني صباح هذا اليوم عبر التلفزيون القطري الرسمي، و ذلك بعد ان تم اعلان يومه الثلاثاء 25 يونيو عيدا وطنيا بدولة قطر.

و بدأ خطاب الشيخ حمد الذي قرر أن يترك مكان حكمه لابنه و ابن الشيخة موزة الشيخ تميم، بقوله ”أيها الشعب القطري الكريم، أيها المواطنون والمواطنات أبناء الوطن أتحدث إليكم اليوم ونحن نستعد لدخول عهد جديد في تاريخ وطننا وقد أردت أن أخاطبكم أولا إذ أنتم أصحاب هذه الأرض الطاهرة وحماتها وبناة نهضتها وصانعو مستقبلها”.

قبل ان يوضح للشعب القطري أن أخذه لمنصب حكمه في السابق بانقلاب على أبيه لم يكن بغاية ادراك السلطة فقط حين قال ”لقد كان هذا أيها الإخوة والأخوات هو الإيمان الذي غمر قلبي واستقر في وجداني منذ أن ترعرعت على أرض قطر وبدأت أتولى المسؤوليات في خدمة الوطن وأهله.. والله يعلم أنني ما أردت السلطة غاية في ذاتها ولا سعيت إليها من دوافع شخصية بل هي مصلحة الوطن أملت علينا أن نعبر به إلى مرحلة جديدة”.

و عن سبب تسليمه مقاليد الحكم لابنه قال حمد ”ولقد حان الوقت أن نفتح صفحة جديدة أخرى في مسيرة وطننا يتولى فيها جيل جديد المسؤولية بطاقاتهم المتوثبة وأفكارهم الخلاقة….فقد أثبت شبابنا في السنوات الماضية أنهم أهل عزم وعزيمة يستوعبون روح عصرهم ويدركون ضروراته إدراكا عميقا ويواكبون كل جديد فيه بل ويساهمون بفكرهم الأصيل في التجديد والإبداع وبفضل ذلك يصدق في واقعنا هذا قول علي بن أبي طالب كرم الله وجهه “علموا أولادكم خير ما علمتم فإنهم خلقوا لزمان غير زمانكم”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *