,

الأزمة المصرية، أبو اسحاق الحويني يشمت في الإخوان و وجدي غنيم يرد عليه بقسوة(فيديو)

انتقل الصراع السياسي المصري الذي تلى الانقلاب على حكم الرئيس محمد مرسي من طرف العسكر المصري إلى نوع آخر أكثر تعقيدا، و ذلك عندما أصبح علماء دين مصريين يتراشقون فيما بينهم حول أسباب الأزمة الحالية و تحميل المسؤوليات بينهم.

آخر هذه التناحرات ما ادلى به رجل الدين المصري المعروف أبو اسحاق الحويني حينما قال في أحد تصريحاته المنشورة على النت تعليقا على جموع المتظاهرين المطالبة بعودة مرسي ”إن الله منحها إياهم، وعندما أخفقوا، سلبها منهم لكي يتعظوا” حيث اوضح الحويني قائلا ””كأن الله أراد أن يقول للمتشوقين والذين يحلمون بإقامة الإسلام، أدنها لكم سنة.. ما نفعتوش، نسلبها منكم، لتتربوا وترجعوا، وتعرفوا أن التمكين لا يكون إلا بالعبودية”.

رسالة الحويني هذه أشعلت معها فتيل الردود و الردود العكسية، حيث تكفل الشيخ وجدي غنيم المعروف بانتمائه للإخوان المسلمين بتوجيه رسالة رد للحويني عنونها ب ”ليتك سكت”، مطالبا إياه بالصمت على الأقل في مثل هذه الظروف الصعبة إن هو عجز عن نصرة اخوانه و قول كلمة حق، معاتبا اياه على مكوثه في بيته و النساء المجاهدات مرابطات في الميادين.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *