,

3 أشهر من السجن للصغير الذي هدد أوباما و مرافقيه بالقتل وسط امريكا

انتهت اليوم اطوار محاكمة الطفل المراهق المغربي المدعو أسامة، المتهم بتهديد الرئيس الفيدرالي الأمريكي باراك أوباما بالقتل هو من معه داخل امريكا، عبر التويتر العام الماضي.

فرنس بريس التي نقلت منطوق الحكم، قالت بأن محكمة بمدينة الدار البيضاء لم تعلن عن اسمها، أدانت الطفل أسامة ذو 17 عاما ب 3 أشهر سجنا نافذة، بعد أن وجهت له تهم ارتكاب “جريمة إلكترونية” و”الدعوة إلى العنف عبر وسائل إعلام إلكترونية”.

سفيان الذي كان قد كتب تغريدات طائشة على تويتر قال فيها بالحرف مخاطبا أمريكيين ””سأقتل رئيسكم وكل الأشخاص الذين سيكونون برفقته. هذا ما سأفعله عندما آتى إلى أمريكا الشهر المقبل” قبل أن يعتقل للتحقيق معه، سيقضي عقوبته السجنية فى مركز إعادة تأهيل القاصرين “عكاشة” بالدار البيضاء، فيما لم يعرف بعد ما إذا كان الحكم سيستأنف ام أنه حكم نهائي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *