in ,

اغتصاب القاصرات في تزايد مهول

 

أصبحت ظاهرة الاغتصاب كابوسا يهز  كيان معظم أولياء الأمور ففي كل يوم نسمع عن وجود ضحية جديدة , في كل ربع من ربوع المملكة .و لعل أخر هذه الأحداث ما تعرضت له طفلة في سن الخامسة بحي القصبة  يوم الاثنين 21  ماي على يد شاب لا يتجاوز 16  سنة يقطن بنفس الحي , وهذا ما خلق لدى سكان المنطقة حالة رهيبة من الخوف والاستغراب .

ورغم كل التدابير اللازمة تبقى الظاهرة في تزايد فضيع , خاصة ان هذه الاغتصابات تعكس الجانب الاجرامي والخطير في المجتمع المغربي , وليس بعيد عن هده الاحداث تعرضت التلميذة القاصر ( س. م . م ) التي تتابع دراستها بالسنة الثانية باكالوريا مساء السبت 19  ماي الجاري الى اغتصاب جماعب  على يد عصابة مكونة من أربعة أشخاص .

و قد كان المركز المغربي لحقوق الانسان بطاطا قد استنكر ما وصفه بالاعتداء الاجرامي الوحشي الذي تعرضت له التلميذة القاصر ( س .م .م ) على يد أربعة شباب , كما أعلن المركز ذاته عن تضامنه التام مع الطفلة الضحية وذويها بعد الاعتداء الوحشي الذي تعرضت له , ومع كافة ضحايا الاعتداءات المتكررة .

اضحى الاغتصاب أخطبوطا يتسع مع اتساع فئات المجتمع والحد منه أضحى ضرورة قصوى , فان كانت أعداد هذه الاعتداءات تتزايد فماذا عن ضحايا هذه الاغتصابات المسكوت عنها ….؟

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

وحيدة حكومة بنكيران بسيمة الحقاوي منغلقة التوجه …..؟؟؟

اشتداد المنافسة بين مرشح الاخوان المسلمين وعمرو موسى