, ,

دعوة مغربية تونسية الى وحدة اقتصادية حقيقية بين البلدين

لقد كان المؤتمر الصحفي  الذي جمع كل من رئيس الوزراء المغربي عبد الاله بنكيران ونظيره التونسي حمادي الجبالي ناجحا بكل المقاييس فقد دعى كل منها الى اقامة وحدة اقتصادية حقيقية بين البلدين وكسر أي عقبة من شأنها ان تحول دون ادراك التكامل الاقتصادي بين المغرب وتونس  .          

وكان الاقتراح هو ان يتمتع كل من التونسيون والمغاربة بنفس حريات المواطن الأصلي في كلا البلدين سواء التنقل والاستثمار والعمل والتملك وغيرها من الحريات الفردية او الجماعية , وقد صرح حمادي الجبالي ان حجم المبادلات التجارية بين تونس والمغرب  جد ضعيفة بحيث لم تتجاوز  125   اورو سنة  2011 , داعيا الى الرفع من مستوى المبادلات التجارية وإرساء دعائم التعاون الاقتصادي بين البلدين الشقيقين .                                                             

وبعد الظروف الاقتصادية العصيبة التي مرت منها الشقيقة تونس بعد الثورة  , والذي حال دون وصول التعاون الاقتصادي الى المستوى المطلوب دعي بنكيران الى تحقيق تكامل اقتصادي يحفظ للبلدان استقرار اقتصاديا مربح للجميع سواء تونس او باقي دول اتحاد  المغرب العربي وهو برأي بنكيران الخيار الوحيد والأنجع لمواكبة التطورات الهائلة التي يعرفها العالم   .                                                                               

           

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *