in ,

مهرجان تالوين للزعفران ..

 

تنطلق يوم الخميس المقبل 29 من نونبر الجاري و إلى غاية يوم السبت فاتح دجنبر فعاليات الدورة السادسة من مهرجان الزعفران بـ تالوين بإقليم تارودانت،

دورة هذه السنة و التي تنظمها جمعية "هجرة وتنمية" بالتعاون مع عمالة إقليم تارودانت، تأتي بنكهة مختلفة عن الدورات السابقة، و التي جعلها منظموها تحت شعار "نحو بعد دولي للزعفران"، حيث اكد المنظمون ان سعيهم هذه السنة يتركز حول جعل قرية تالوين وجهة سياحية دولية من خلال التعريف بهذا المنتوج الذهبي و الذي يستغل بشكل كبير في العديد من الأدوية و الأبحاث العلمية إضافة إلى مرموزه الثقافي للعديد من الثقافات.

يشار إلى ان المغرب نهج في السنوات الأخير في إطار مشروع المغرب الأخضر عدة خطوات مهمة للنهوض بقطاع زراعة الزعفران و إنتاجه، كان أولها تدشين صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله مشروع "دار الزعفران" في يناير سنة 2011، كما سعى أيضا لتوسيع رقعة زراعة الزعفران بما يقارب 500 هكتار و الزيادة من عملية الري الموضعي لأكثر من 1020 هكتارا و ذلك في أفق رفع مردودية الانتاج من المعدل الحالي المقدر ب 2.5 كيلوغرام للهكتار الواحد إلى 6.5 كيلوغرام للهكتار الواحد، في إطار استراتيجية تهم بالأساس الرفع من مدخول الفلاحين من ما يقارب 9 آلاف درهم للهكتار إلى 97 ألف درهم و كذلك لتوفير ما يقارب 600 منصب شغل جديد.

جدير بالذكر أن زراعة الزعفران بالمغرب ترتكز بالأساس في جهة ماسة درعة بما يقارب 95%من الإنتاج الوطني أي ما نتاجه 75 مليون درهم سنويا، يصدر منها نحو الخارج حوالي 70%، و التي يحتل بها المغرب الرتبة الرابعة عالميا خلف كل من إيران، الهند و اليونان

أما على صعيد تالوين فإحصائيات المركز الجهوي للاستثمار بإقليم تارودانت تبين أن إنتاجها يتجاوز 3000 كيلوغرام سنويا على مساحة اجمالية تقدر ب 640 هكتار و يد عاملة منحصرة في حدود 1285 مزارع، كما ان 95%من انتاجها يصدر نحو الخارج.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

برلماني السوليتير .. يعلق !!

هزتان أرضيتان بأزيلال و الناضور..